آخر الإضافات

استطلاع رأي

ما هو تقييمك لنسخة هذه السنة من المهرجان مقارنة بالنسخ السابقة

قيم هذا المقال

0

المزيد في اخر الاخبار

الرئيسية | اخر الاخبار | قلعة مكونة ...الدرك الملكي يعتقل المعتديين على إمام مسجد"تمالوت بوتغرار"

قلعة مكونة ...الدرك الملكي يعتقل المعتديين على إمام مسجد"تمالوت بوتغرار"

قلعة مكونة ...الدرك الملكي يعتقل المعتديين على إمام مسجد"تمالوت بوتغرار"

تمكنت مصالح الدرك الملكي بقلعة مكونة من اعتقال الشخصين اللذين اعتديا على إمام مسجد ببوتغرار جماعة اغيل نومكون .

وتعود أحداث هذه القضية لفجر يوم الأحد 1يناير 2017 بعد أن كان السيد "بوتاغوت إبراهيم " متوجها لأداء فريضة صلاة  الصبح بمسجد "تمالوت "تفاجأ بهجوم ثلاثة أشخاص ،حيث أمطروه بالضرب والرفس في جميع أنحاء جسمه. 

وقد صرح الإمام "ابراهيم " لموقع لومكون ، أن الهجوم كان مع الساعات الأولى من صباح يوم فاتح السنة الميلادية 2017 عندما كان متوجها لإمامة المصلين بالمسجد ، حيث انهال عليه شخصين بالضرب بالعصي و الرشق بالحجارة بينما الثالث تراجع منذ بداية الهجوم ، لهذا لم يتمكن من التعرف على ملامحه ، وفور استعادة عافيته بعد إجراء جميع الفحوصات الطبية بمستشفى سيدي حساين بورزازات ، والتي سلمت له شهادة طبية حددت في 30يوما ، أبلغ الدرك الملكي بهوية المعتديين ، وعلى الفور سارعت هذه الأخيرة باعتقالهما وسيقدمان للعدالة على خلفية الاعتداء.

وحسب ما صرح به المعتدى عليه فإن سبب هذا الاعتداء" الوحشي" ، رفض ثلة قليلة من ساكنة المنطقة إمامته ، ومنهم الشخصين رهن الاعتقال . 

لومكون

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (11 منشور)

ابن قلعة مكونة 04 يناير 2017 - 06:54
حشومة عار أعيب ﻻحوﻻ وﻻ قوة الا بالله العلي العظيم
مقبول
2
مرفوض تقرير كغير لائق
عابير سبيل 04 يناير 2017 - 12:15
اللهم ان هذا المنكر، اداعش هذا ام جاهل وكلاهما وجها لعملة واحدة .اتاسف على ان هذا الدوار الجميل بموقعه الاستراتيجي وبيئته الساحرة وطبيعته الخلابة والرائعة انه يحتضن كل وسائل الجريمة وفي مقدمتها المخدرات وتقطير ماء الحياة والقمر........ لذا من الطبيعي ان يحتضن ايضا اناسا مجرمين لذا فلا داعي للاستغراب مادم ان الامر يتعلق ببوتغـرار .
مقبول
0
مرفوض تقرير كغير لائق
كتارسي م 04 يناير 2017 - 12:48
لاحول ولاقوة الا بالله
ليس من يحمي الامام في هديه الزمان الا الله سبحانه وتعالي
كما فعل المشركين قريش لنبي صلي الله عليه وسلم
وكما فعل فرعون لموسى عليه السلام
وكمافعل النمرود باابراهيم عليه السلام
وفي الاخر نصرهم الله علي عدوهم
كذالك الاءمة المساجد سينصرهم الله علي عدوهم
مقبول
2
مرفوض تقرير كغير لائق
محمد أزبي 04 يناير 2017 - 15:13
ابراهيم إمام ممتاز لمسجدنا تيقري لنا لولاد وراه حفظهم كتاب الله ، ما تعرض له جريمة يجب للقانون أن يأخذ مجراه
مقبول
6
مرفوض تقرير كغير لائق
متتبع 04 يناير 2017 - 17:33
المتهمان بالاعتداء على امام مسجد بوتغرار احيلا على النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية بورززات يوم الثلاتاء 04/01/2017 وتم احالتهم على السيد قاضي التحقيق بنفس المحكمة والدي اطلق سراحهم بكفالة لعدم كفاية الادلة وهما الان في حالة سراح مؤقت الى حين الفصل في القضية من طرف المحكمة
مقبول
5
مرفوض تقرير كغير لائق
متضامن 04 يناير 2017 - 22:57
الامام يضرب ويهان في بلاد اسلامي اللهم انت ناصر المظلومين فانتقم لهذا الامام ممن اعتدى عليه واجعلهم عبرة لغيرهم ونطالب بمن بكل من يهمه الامر ان ينصف كل مظلوم حسبنا الله ونعم الوكيل
مقبول
4
مرفوض تقرير كغير لائق
علي 05 يناير 2017 - 11:51
لا حول و لا قوة الا بالله
مقبول
4
مرفوض تقرير كغير لائق
موح الطالب نالجامع 05 يناير 2017 - 22:52
اتن غير كان الطالب ...عبارة تكرر في منطقتنا فليس لﻻمام من يحميه غير الدي ورثه كﻻمه سبحانه فقبل هدا اﻻمام اعتدي على امام في اماسين وعلى اخر في تنغير وهاهو الثالث في بوتغرار . نصيحة لك يا اخي ابراهيم ابحث عن مسجد اخر هده هي الصراحة ﻻنه سيعتدى عليك مرة اخرى .وﻻ حول وﻻ قوة اﻻ بالله
مقبول
-1
مرفوض تقرير كغير لائق
ابن بوتغرار 06 يناير 2017 - 10:35
اناشد السلطات المحلية ومنها الدرك الملكي تكثيف زياراته ومراقبته على مثل هذه الدواوير حتى يتم استئصال كل جدور الجريمة واسبابها لان الدور مرشح ليكون فرعية لجماعة اغيل نومكون مستقبلا وبناء مؤوسسات تربوية كالاعدادية مثلا ، لانه باستمرار اساليب الجريمة واسبابها و منها انتشار ماء الحياة من شانه تعطيل وعرقلة مثل هذه المبادرات .
مقبول
1
مرفوض تقرير كغير لائق
متتبع 07 يناير 2017 - 06:59
اللهم ان هذا منكر
مقبول
1
مرفوض تقرير كغير لائق
عبدو ربه من أمجكاك 08 يناير 2017 - 08:14
لحول ولقوة إلابالله الدين فعلو هاد
بلإمام لاأخلاق لهم بل هم وحوش
فهاد منكرا لايجيب أن نسكوت
عليه .الله ياخد الحق.؟
مقبول
1
مرفوض تقرير كغير لائق
المجموع: 11 | عرض: 1 - 11

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.لماذا لم ينشر تعليقي ؟