آخر الإضافات

استطلاع رأي

ما هو تقييمك لنسخة هذه السنة من المهرجان مقارنة بالنسخ السابقة

قيم هذا المقال

0

المزيد في قضايا محلية

الرئيسية | قضايا محلية | تنغير...الدورة الأولى للجمعية العامة للغرفة الفلاحية لجهة درعة تافيلالت

تنغير...الدورة الأولى للجمعية العامة للغرفة الفلاحية لجهة درعة تافيلالت

تنغير...الدورة الأولى للجمعية العامة للغرفة الفلاحية لجهة درعة تافيلالت

بفضاء الاجتماعات  بفندق قصبة  المراني بتنغير عقدت اليوم الخميس 16فبراير 2017، الجمعية العامة للغرفة الفلاحية لجهة درعة تافيلالت الدورة الأولى برئاسة السيد عبد الكريم أيت الحاج بصفته رئيس الغرفة الفلاحية بالجهة ، وقد حضر هذه الدورة السيد والي الجهة السيد محمد فنيد والسيد عبد الحكيم النجار عامل إقليم تنغير والسيد لحسن الداودي رئيس المجلس الإقليمي لتنغير و رئيس المجلس الإقليمي للراشيدية  و أعضاء الغرفة الفلاحية لجهة درعة تافيلالت .

وبعد كل من كلمة رئيس الغرفة الفلاحية  التي رحب فيها بالحضور  وقدم مجموعة من الأرقام والمنجزات التي تدخل في سياق المجهودات الرامية لتحسين و جودة القطاع الفلاحي ، تناول الكلمة السيد الوالي ركز فيها على نقطة مهمة وهي تجنيد كل المتدخلين في القطاع الفلاحي ، فلاحون أطباء تقنيون مهندسون سلطات محلية ...، بغية الرفع من القدرة الانتاجية الفلاحية ،أما السيد عامل إقليم تنغير فقد  قدم في نهاية كلمته ملتمسات أجملها في النقط التالية :

- انشاء السدود التلية والتحويلية.

- الرفع من الميزانية المخصصة لبناء السواقي والخطارات.

-الرفع من حصة الاعلاف.

- تنظيم مسابقات و مهرجانات لتشجيع الفلاح على الرفع والتحسين من الانتاج.

- دعم الجمعيات والتعاونيات الفلاحية .

- تقديم دورات تكوينية لفائدة الفلاح لتحسين المنتوجات المجالية مثل التمور ،الزعفران ،الورد...

ثم تناول الكلمة السيد رئيس المجلس الإقليمي ركز فيها  على أن للفلاحة دور كبير في التنمية ، ولهذا يجب على المهتمين بالشأن الفلاحي، أن يعيدو النظر في الإستراتيجية الفلاحية ، من خلال تفعيل العمل الجماعي أي الفلاحة التضامنية  المرتكزة على التعاون والشراكة .

وبعد المصادقة بالأغلبية على محضر الدورة السابقة وعلى الحساب الإداري لسنة 2016 وكذا ميزانيتي التسيير والاستثمار للغرفة الفلاحية برسم 2017 بالأغلبية ، تم تقديم حصيلة أنشطة الغرفة الفلاحية التنظيمية والتنموية برسم سنة 2016.

لينتقل جدول الأعمال إلى إلقاء العروض:

1-عرض المديرية الجهوية للفلاحة لجهة درعة تافيلالت .

2-عرض المديرية الجهوية للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية لجهة درعة تافيلالت .

3-عرض المكتب الجهوي المهني للحبوب والقطاني.

ليفتح بعد ذلك باب  للمداخلات والتي جاءت في مجملها على شكل  ملتمسات وتوصيات سطرها السيد أعنوز في النقط التالية:

- فرض مراقبة على مقالع الاحجار التي تؤثر سلبا على الاراضي الفلاحية والرعوية.

- تشييد السدود التلية .

- تشييد ملاجئ للكساب المتنقل.

- تسهيل تأسيس التعاونيات الفلاحية.

- تعزيز الاقاليم والجماعات بالموارد البشرية، أطباء تقنيين ...

- فرض المراقبة على توزيع الشعير المدعم لمحاربة الاتجار فيه.

- تمديد مدة تزويد الكساب بالعلف المركب نظرا لتزامن فترة التوزيع وتساقط الثلوج.

وبعد هذه المداخلات التي أغنت النقاش، تليت البرقية المرفوعة للسدة العالية بالله ، صاحب الجلالة محمد السادس نصره الله وأيده، لتختتم بعد ذلك أشغال هذه الدورة التي تخللها حفل تكريم المدير السابق للغرفة الفلاحية الدكتور محمد مسكيني ، ليحل مكانه المهندس  ذو الخبرة الميدانية في المجال الفلاحي السيد هرو مولاي الشريف والذي استغل المناسبة ليقدم لأعضاء الغرفة الفلاحية فريق عمله المكون من شباب وشابات أكفاء سيعملون على تقديم العون والمساعدة الإدارية  و التقنية للفلاح المنتمي لهذه الجهة الفتية .

 

لومكون

 

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.لماذا لم ينشر تعليقي ؟

اشهار