آخر الإضافات

استطلاع رأي

ما هو تقييمك لنسخة هذه السنة من المهرجان مقارنة بالنسخ السابقة

قيم هذا المقال

0

المزيد في قضايا محلية

الرئيسية | قضايا محلية | تأخر تحديد موعد مهرجان الورود يقلق مهنيي السياحة و العارضين

تأخر تحديد موعد مهرجان الورود يقلق مهنيي السياحة و العارضين

تأخر تحديد موعد مهرجان الورود يقلق مهنيي السياحة و العارضين

عبر عدد من أرباب الفنادق والمآوي السياحية بقلعة امكونة، إقليم تنغير، عن استيائهم من عدم تحديد إدارة مهرجان الورود لتاريخ قار لتنظيم المهرجان، عوض الانتظار حتى آخر أسبوع من شهر أبريل للإعلان عن تاريخه.

وأوضح المشتكون، في تصريحات متفرقة لموقع لومكون أن زوار مهرجان الورود الذي يقام في شهر ماي من كل سنة بقلعة امكونة منذ 54 سنة، من السياح الأجانب أو المغاربة، يجدون صعوبة في معرفة تاريخ محدد للمهرجان من أجل حجز تذاكر السفر وحجز الفنادق لحضور فعاليات المهرجان.

وأضاف المشتكون المتضررون من عدم ضبط برمجة أحد أعرق المهرجانات بالمغرب -أضافوا- أن مهرجان الورود محطة حقيقية للتنشيط الثقافي والسياحي والاقتصادي تنتظره الساكنة المحلية على أحر من الجمر ويحج إليه الآلاف من الزوار من داخل وخارج المملكة وهو فرصة سانحة للمنتجين والصناع والتجار المحليين لتسويق منتوجاتهم وتعويض حالة الركود النسبية التي يعيشونها طيلة السنة لهذا وجب على الجهات المعنية بالتنظيم تحديد تاريخ قار للمهرجان.

وفي ذات السياق، استغرب عمر زنيفي، وهو مهتم بالشأن السياحي، في تصريح له، من عدم الحسم في تاريخ تنظيم المهرجان، وتركه إلى الأسبوع الأخير من شهر أبريل، مضيفا "إن كان فعلا هدف المسؤولين ومنظمي مهرجان الورود هو تنمية المنطقة ثقافيا و سياحيا اقتصاديا فلماذا لا يتم تحديد تاريخ المهرجان لفسح المجال لمحبي المنتوج و المنطقة لترتيب أمور سفرهم من حجز و طلب رخصة العطلة".

وأضاف ذات المتحدث، قائلا: "ألم يحن الوقت كي يفسح المجال لأشخاص لهم غيرة على المنطقة و تجربة تمكن المهرجان للانتقال إلى التنظيم الاحترافي فعمر المهرجان أقدم من كل المهرجانات التي طهرت بالأمس و لها صيت عالمي اليوم بعد مرور أربعة دورات و مهرجان الورود في دورته الستين".

ومن جهته، أوضح الحسين الإدريسي، عضو المكتب المسير للفيدرالية البيمهنية للورد العطري، المنظمة للمهرجان، في تصريح مماثل، أن المهرجان منذ دورته الـ 51 التي انتقل فيها من "موسم" إلى مهرجان، قد تم الاتفاق على أن يتم تنظيمه في نهاية الأسبوع الثاني من شهر ماي، مضيفا أن ذلك لا يشكل عائقا أمام زوار المهرجان.

لومكون

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (6 منشور)

visiteur 09 يناير 2017 - 13:45
LI SMA3 LFANADIQ IGOUL ANNA MGOUNA KOLLOHA FANADIQ.FIHA WAHD LA BOITE DE NUIT LIHIA .... .OUL BAQI GHIR QHAOUI DIAL RAHHALA OUA DIOUR DIAL DERB.MGOUNA MAFIHACH LES HOTELS BHAD LMFHOUM
مقبول
1
مرفوض تقرير كغير لائق
09 يناير 2017 - 14:31
Mawsum ....
مقبول
0
مرفوض تقرير كغير لائق
Ilis ndaded 09 يناير 2017 - 20:48
عن أي تنمية تتحدث فغرضهم هو ملء الجيوب والكذب على الشعب بأشياء تافهه لو صرفت تلك الأموال على المنطقة في الصحة والبنية التحتية والتعليم لكن في الصدارة
مقبول
3
مرفوض تقرير كغير لائق
aguerssif 09 يناير 2017 - 22:50
deux bars et un secteur trés large et des roses au moi avril-mai,mgouna n a besoin des hotels;et au fond ces hotels n existent pas sauf des maisons des prostituées;les jeunes de ces endroits ont beaucoup de chance car le secteur nommé derb est trés riche .............................
مقبول
2
مرفوض تقرير كغير لائق
kharboucha 11 يناير 2017 - 16:22
mchat lqlaa;mabqat fink al yam dial kharboucha ?
مقبول
0
مرفوض تقرير كغير لائق
dades 11 يناير 2017 - 17:01
hat ismar kiss awda ayda iskar l3amal c lahcen aghjdam rzant wi iwa mani souln
مقبول
0
مرفوض تقرير كغير لائق
المجموع: 6 | عرض: 1 - 6

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.لماذا لم ينشر تعليقي ؟

اشهار